ذات صلة

جمع

إعلام إسرائيلي: تل أبيب قصفت قاعدة عسكرية إيرانية بصنعاء

كشف موقع استخباراتي عسكري اسرائيلي أنّ اسرائيل شنّت غارة جوية على قاعدة عسكرية إيرانية في العاصمة اليمنية صنعاء، يوم 7 أغسطس 2022.

ونقل موقع ديبكا الاستخباراتي عن مصادر عسكرية أنّ إيران تسعى “للانتقام من الغارة الجوية التي شنتها إسرائيل في 7 أغسطس والتي دمرت قاعدتها العسكرية اليمنية الرئيسية في الحفا على جبل نقم، غرب العاصمة صنعاء”.

وبالتزامن مع القصف الإسرائيلي على غزة، قتل الاثنين 8 أغسطس 2022، 6 خبراء إيرانيين ولبنانيين والعشرات من عناصر ميليشيا الحوثي في انفجارين عنيفين شرقي العاصمة صنعاء، قالت وسائل إعلام حينها إنه ناتج عن انفجار صاروخين بالستيين.

وتجاهلت المليشيا الحوثية التي تهدد ليل نهار بقصف إسرائيل تلك العملية، ولم تعلق على تلك الأحداث من قريب أو بعيد، فيما كشرت أنيابها على الشعب اليمني، وأوغلت في حقدها من خلال حرمانهم من التعليم والمساعدات الدولية ورواتبهم..

وكانت انفجارات عنيفة هزت، فجر الاثنين 8 أغسطس 2022، جنوب العاصمة اليمنية صنعاء، الخاضعة لسيطرة ميليشيا الحوثي.

وفرضت ميليشيا الحوثي طوقا أمنيا على محيط معسكر الحفاء جنوب صنعاء ومنعت الاقتراب منه، بالتزامن مع وصول سيارات الإسعاف.

واستغلت ميليشيا الحوثي الهدنة الأممية لاستيراد قطع الصواريخ البالسيتة والطيران المسير، وإدخال خبراء إيرانيين، لتركيب قطع أجسام الصواريخ والمسيرات المهربة من إيران، ونقل معدات عسكرية إلى حدود جبهات القتال، وغيرها من الانتهاكات.