ذات صلة

جمع

اشتبكات عنيفة بين قبائل الجوف ومليشيا الحوثي الإرهابية

تجددت الاشتباكات المسلحة بين قبائل “ذو محمد” وقبائل “سفيان” المدعومة من مليشيا الحوثي في محافظة الجوف، شمال شرق اليمن.

وقالت مصادر محلية، إن قبائل “سفيان” الموالية للحوثيين نفذت السبت بدعم من المليشيا استحداثات جديدة في منطقة “البريكة” التابعة لـقبائل “ذو محمد” في وادي مذاب بمديرية برط المراشي.

وأوضحت المصادر أن قبائل “ذو محمد” تصدت لتلك الاستحداثات واندلعت على إثرها اشتباكات بين الجانبين.

يُشار إلى أن مليشيا الحوثي كانت قد دفعت، في نوفمبر 2022، عشرات الأسر من قبائل “ذو محمد” في وادي مذاب إلى النزوح القسري من منازلهم بعد تعرضهم للقصف الحوثي المكثف.

وفي مطلع أكتوبر 2022 اندلعت معارك عنيفة بين مليشيا الحوثي وقبائل “ذو محمد” إثر مساعٍ حوثية للسيطرة بالقوة على “وادي مذاب” أحد أكبر الأودية الزراعية في اليمن والواقع بين محافظتي الجوف وعمران.

وتتنازع قبائل ذو محمد وسفيان على مناطق واسعة في وادي مذاب منذ سنوات طويلة وأعاد الحوثي إحياء النزاع في يونيو ويوليو الماضي، وفرض حدودا جديدة لصالح سفيان بكتل اسمنتية على غرار جدار الفصل العنصري.