ذات صلة

جمع

المليشيا تعذب أسير من المقاومة الوطنية حتى الموت (صورة وتفاصيل)

صفت مليشيا الحوثي الإرهابية الموالية لإيران، أسيرًا لديها من المقاومة الوطنية اليمنية، بعد تعذيب وحشي، لم يسبق لأي جماعة إرهابية تعاملت بذلك الشكل مع أسراها.

وقالت مصادر طبية، إن الصليب الأحمر الدولي أوصل الثلاثاء 13 سبتمبر 2022، إلى مستشفى الجمهوري في تعز، جثمان الأسير لدى مليشيا الحوثي ليث عبدالعزيز وهو أحد منتسبي قوات المقاومة الوطنية اللواء الأول حراس جمهورية.

وذكرت المصادر، أن آثار التعذيب تظهر على جسد الأسير عبدالعزيز بعد حوالي عام من أسره في إحدى جبهات الساحل الغربي.

في السياق أدان الناطق الرسمي باسم المقاومة الوطنية العميد صادق دويد، تصفية المليشيا الحوثية الإرهابية الجندي الأسير ليث عبدالعزيز. وتسليمه جثةً هامدة عبر الصليب الأحمر الدولي.

وقال العميد دويد، في تدوينة على حسابه في تويتر، “ندين الجريمة البشعة. ونطالب الصليب الأحمر بإجراء تحقيق شفاف للكشف عن ملابسات وفاة الأسير ليث عبدالعزيز أحمد عبدالله”.

وأوضح، أن الجندي عبدالعزيز، وقع في أسر المليشيا الحوثية بتاريخ 21/3/2021، وظل في سجونها حتى تسليم جثته الثلاثاء للمستشفى العسكري في تعز عبر الصليب الأحمر الدولي، وعليها آثار التعذيب الوحشي ظاهرة بوضوح. ما يشير بوضوح إلى تصفيته تحت التعذيب.

كما دعا إلى موقف دولي يدين الجريمة ويحاسب الجناة ويضع حدا لجرائم الحرب والانتهاكات التي يتعرض لها الأسرى والمختطفون في سجون مليشيا الحوثي.

وتكررت عمليات تصفية الأسرى والمختطفين في سجون المليشيا الحوثية، وتسليمهم جثثا هامدة لأهاليهم.

الجدير بالذكر ان الجندي (ليث عبدالعزيز احمد عبدالله) أحد منتسبي حراس الجمهورية، أُسر لدى ميلشيا الارهاب الحوثية بتاريخ ٢١-٣-٢٠٢١، وظل في سجونها حتى تسليم جثته اليوم للمستشفى العسكري في تعز عبر الصليب الأحمر، وعليها آثار التعذيب الوحشي ظاهرة بوضوح في أجزاء مختلفة من جسده.