ذات صلة

جمع

بتر رجلي طفلين بسبب قذيفة حوثية استهدفت حيًا سكنيًا في تعز

ارتكبت ميليشيا الحوثي الإرهابية، الأحد 30 أكتوبر 2022، جريمة جديدة أصيب فيها ثلاثة أطفال بقذيفة مدفعية أثناء عودة الطلاب من المدرسة في منطقة المطار القديم غرب مدينة تعز المحاصرة منذ حوالي 8 سنوات من قبل الميليشيا.

وأفادت مصادر محلية أن ثلاثة أطفال أصيبوا، بينهم شقيقان، في حصيلة أولية، جراء قصف حوثي استهدف حياً سكنياً في مدينة تعز، جنوب غربي اليمن.

وأشارت المصادر إلى أن القصف استهدف حي الصناعي في المطار القديم، أثناء خروج التلاميذ من المدرسة.

وتداول ناشطون صوراً للأطفال المصابين – وجميعهم من أسرة واحدة – بعد نقلهم إلى أحد مستشفيات المدينة، دون ذكر تفاصيل أخرى.

والمصابون هم محمد ناصر المجنحي (10 أعوام) الذي بترت رجله، وبدر ناصر المجنحي (8 أعوام) الذي بترت هو الآخر رجله، وهاشم ناصر المجنحي (9 أعوام) الذي أصيب بشظايا بمناطق متفرقة من جسمه.

وتستهدف ميليشيا الحوثي الأحياء السكنية بالقصف المدفعي بين الحين والآخر، بالإضافة إلى استهداف قناصتها بشكل مباشر المدنيين بالقرب من خطوط التماس في مدينة تعز، مخلفةً ضحايا في أوساط المدنيين.