ذات صلة

جمع

تزايد الصراع داخل الأجنحة الحوثية تطيح بـ«أهم القيادات»

قالت مصادر مطلعة، إن حنين قطينة المعين من قبل مليشيا الحوثي محافظا للمحويت قدم استقالته من منصبه في المحافظة بفعل تزايد حدة الصراع داخل أجنحة المليشيا.

وذكرت المصادر أن قطينة اضطر لتقديم استقالته نتيجة عدم تجاوب حكومة المليشيا او مجلسها الإنقلابي لمطالب المحافظة والمتعلقة بالخدمات والتي تدهورت بشكل كبير جدا خلال الفترة الأخيرة.

وأشارت المصادر إلى أن الاهمال المتعمد من قبل قيادات الحوثي للخدمات في محافظة المحويت يأتي في اطار الصراع داخل اجنحة المليشيا ورغبة جناح أحمد حامد في التخلص من قطينة وتعيين شخصية من القيادات الحوثية من صعدة كمحافظ للمحويت خلفا لقطينة.

وشهدت العلاقة بين قطينة والمليشيا الحوثية شد وجذب خلال الفترات الأخيرة بعد اقالته من محافظة صنعاء وتحويله للعمل في مجال الحشد والتعبئة، ومن ثم محافظا للمحويت، وخلالها تعرض للاقصاء والتهميش وحملات ملاحقة كان آخرها تسوير أراضي تخصه في منطقة العشاش بأمانة العاصمة ونهبها بالقوة.