ذات صلة

جمع

قصف حوثي على تعز.. وحالة من الهلع بين السكان

بعد عرقلتها تمديد الهدنة في البلاد مطلع الشهر الجاري، قصفت ميليشيا الحوثي أحد الأحياء السكنية غرب مدينة تعز محدثة حالة من الهلع والرعب في أوساط السكان.

وأفاد مصدر، السبت 29 أكتوبر 2022، بسقوط مقذوف حوثي في منطقة المربعة بمديرية التعزية عن المنفذ الغربية للمدينة.

فيما ألحق القصف الحوثي أضراراً مادية في ممتلكات المواطنين دون أن يشير المصدر إلى سقوط ضحايا.

وتسبب القصف بحسب المصدر إلى نزوح أكثر من ثلاث أسر من الحي بعد ساعات من سقوط المقذوف.

وتستهدف ميليشيا الحوثي الأحياء السكنية بالقصف المدفعي بين الحين والآخر، بالإضافة إلى استهداف قناصتها بشكل مباشر المدنيين بالقرب من خطوط التماس في مدينة تعز.

وكانت الأمم المتحدة أعلنت في الثاني من أغسطس الماضي، أن الأطراف اليمنية وافقت على تمديد الهدنة لشهرين إضافيين وفقاً للشروط نفسها، ومن 2 أغسطس وحتى 2 أكتوبر 2022، إلا أن الميليشيا عرقلت تمديدها مطلع الشهر الجاري.

عرقلة تمديد الهدنة
أتى هذا التمديد بعد هدنة أممية سابقة بدأ سريانها في أبريل الماضي (2022) على جميع جبهات القتال في اليمن لمدة شهرين، ونصت على إيقاف العمليات العسكرية الهجومية براً وبحراً وجواً داخل اليمن وعبر حدوده، وعقد اجتماع بين الأطراف للاتفاق على فتح الطرق في تعز وغيرها من المحافظات لتحسين حرية حركة الأفراد داخل اليمن، وتيسير دخول 18 سفينة تحمل الوقود إلى مواني الحديدة غرب اليمن خلال شهرين، فضلاً عن السماح برحلتين جويتين من وإلى مطار صنعاء الدولي أسبوعياً.