ذات صلة

جمع

مركز أوروبي: مليشيا الحوثي تعمّق الانقسامات الطائفية وتفرض طقوساً مستوردة من إيران

حذر مركز أوروبي من استمرار ممارسات مليشيا الحوثي الإرهابية في تعميق الانقسامات الطائفية والمناطقية في مختلف المناطق الخاضعة لسيطرتها، وفرضها طقوساً مستوردة من الشيعة الإيرانية.

وأوضح تقرير المركز الأوروبي للعلاقات الخارجية، أن المليشيا الحوثية عملت بنشاط على تحويل وتبديل مذهب الزيدية، حينما أدخلت وشجعت وفرضت طقوسا وعلامات أخرى مستوردة من الشيعة “الإثني عشرية” الإيرانية.

ويرى التقرير أن دائرة مخاطر جماعة الحوثي تتسع مذهبيا، مع استمرا جهودها في التفريق بين زيديتها والزيدية “التقليدية”، مشيرا إلى انها توسعت بشكل كبير منذ سيطرتهم السياسية على العاصمة اليمنية صنعاء والمناطق الأكثر اكتظاظًا بالسكان في البلاد في 2014-2015.

واعتبر المركز أن التغييرات التي أجرتها مليشيا الحوثي في المناهج المدرسية وإدخال “المخيمات الصيفية” التربوية – ظاهريًا لأغراض تعليمية دينية-، هي الآلية الرئيسية التي تستخدمها لغرض تجنيد المتطوعين في قواتهم العسكرية، بمن فيهم من هم دون سن 18.

وذكرت تقارير دولية متعددة، أن مليشيا الحوثي استغلت المخيمات الصيفية في تلقين عشرات آلاف الأطفال أفكارا مذهبية وطائفية معززة بالكراهية والانتقام، من شأنها تعزيز مبدأ الموالاة المطلقة لزعيمها عبدالملك الحوثي، ليتسنى لها استمرار التمدد.