ذات صلة

جمع

مسلح حوثي يقتحم مدرسة «أروى» للبنات في إب ويُهين المعلمات أمام الطالبات

اقتحم عنصر من مليشيا الحوثي مدرسة للبنات في إحدى البلدات بمحافظة إب وسط البلاد، وقام بإهانة وشتم الإدارة المدرسية والمعلمات في المدرسة.

وقالت مصادر تربوية، إن عنصرا حوثيا يدعى “عارف غياث الغيثي”، اقتحم مدرسة “أروى” للبنات بمديرية جبلة، وقام بتوجيه الشتائم والكلمات النابئة لإدارة ومعلمات المدرسة، مستغلا نفوذه لدى مليشيا الحوثي والتي تحكم قبضتها على المحافظة.

وأضافت المصادر أن المسلح الحوثي الذي يدعى “أبو حمزة” قال إن المعلمات والإدارة “دواعش” وهي تهم تقوم المليشيا بتلفيقها لمن يعارضها أو أي مواطن لا يتوافق مع ما تريده المليشيا أو قياداتها أو عناصرها المسلحة، لتمارس بحقه ما تريد من إنتهاكات، وفقا لما ذكره

وبحسب المصادر فإن اقتحام “الغيثي” للمدرسة جاء على خلفية مطالبة الإدارة لإبنته التي تدرس في المدرسة، بدفع مبلغ خمسمائة ريال فرضتها الإدارة كرسوم اختبارات النصف الدراسي الأول من العام الجاري، نتيجة قطع المليشيا للمرتبات ولجوء إدارة المدارس بمناطق سيطرتها لفرض رسوم على الطلاب كمشاركة مجتمعية.

وقدمت الإدارة والمعلمات شكوى للجهات المعنية بإدارة التربية والتعليم، غير أن الأخيرة لم تحرك ساكنا جراء الاقتحام وإهانة المعلمات.

وتأتي هذه الحادثة، بعد أسابيع قليلة من اقتحام محمد درهم الغزالي مدير مكتب التربية والتعليم بالمحافظة والمعين في منصبه من قبل المليشيا مجمع السعيد التربوي بمديرية الظهار بمدينة إب على خلفية فعالية إحتفائية بثورتي سبتمبر وأكتوبر.