ذات صلة

جمع

مصر تحمل مليشيا الحوثي مسؤولية التصعيد الخطير

أعربت جمهورية مصر العربية عن إدانتها بأشد العبارات الهجوم الإرهابي الذي نفذته مليشيا الحوثي الانقلابية بطائرتين مسيّرتين على ميناء الضبة النفطي بمحافظة حضرموت.

وفي بيان لوزارة خارجيتها، حملت مصر مليشيا الحوثي مسؤولية التصعيد الراهن في اليمن، وعرقلة جهود تجديد الهدنة.

وأكد بيان الخارجية المصرية على ضرورة تخلي الجماعة الإرهابية عن مواقفها المتعنتة، وتجاوبها بشكل فوري مع المساعي الدولية والإقليمية لتجديد الهدنة، على النحو الذي يمهد الطريق إلى التوصل لوقف دائم لإطلاق النار، وإفساح المجال أمام جهود التسوية السياسية ورفع المعاناة عن الشعب اليمني الشقيق.

وحذر البيان من مغبة استغلال الظروف الدولية الراهنة لتأجيج الصراع في اليمن، وتهديد أمن واستقرار المنطقة وطرق الملاحة، أو محاولة الاستحواذ على المقدرات الاقتصادية للشعب اليمنى الشقيق.

وشددت وزارة الخارجية المصرية على دعم مصر الراسخ لوحدة اليمن وسيادته على أراضيه، وتضامنها الكامل معه في مواجهة كافة التهديدات.

ويوم أمس، استهدفت مليشيا الحوثي ميناء الضبة بطائرتين مسيّرتين أثناء رسو سفينة لنقل شحنة من النفط الخام، وهو هجوم سبقه هجومان مماثلان للمليشيا يومي 18-19 من الشهر الجاري على ميناء رضوم.