ذات صلة

جمع

مقترح أممي لتوسيع الهدنة الأممية مقابل رفع الحصار عن تعز

أعلن فريق الحكومة اليمنية المفاوض بشأن فتح منافذ تعز، الثلاثاء 27 سبتمبر 2022، تسلمه مقترحا جديدا من المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن هانس غروندبرغ، بشأن تمديد الهدنة لفترة إضافية تضمن فتح منافذ المدينة التي يحاصرها الحوثيون منذ ثماني سنوات، ودفع مرتبات الموظفين.

وقال عضو الفريق الحكومي، نبيل جامل، إن الفريق “تسلم مقترحاً جديداً من المبعوث الأممي ضمن المسار الواسع للهدنة”.

وأشار إلى أن “فتح الطرقات الرئيسة في تعز وبقية المحافظات ودفع رواتب الموظفين بمناطق سيطرة الميليشيات” يأتي على رأس أولويات المقترح الأممي.

ودعا جامل في تغريدة على صفحته بموقع “تويتر”، الحوثيين إلى “أهمية التجاوب مع الجهود الدولية لرفع المعاناة عن اليمنيين بعيدا عن الحسابات الإقليمية”.

ولم يكشف عضو الفريق الحكومي مزيدا من التفاصيل حول المقترح الأممي الجديد، حيث ترفض ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران، منذ بدء سريان الهدنة الأممية في 2 أبريل الماضي، فتح طرق تعز وإنهاء الحصار عنها بموجب التزامات الهدنة التي ترعاها الأمم المتحدة والتي أوشكت على الانتهاء مع مساعٍ لتمديدها لفترة ستة أشهر إضافية.

وكان الرئيس اليمني رشاد العليمي، شدد على أن فتح طرق تعز وغيرها من المحافظات سيتم عاجلاً أم آجلاً بالسلم أو بإرادة الشعب.

وأكد أن ميليشيا الحوثي تصر على إغلاق الطرق كعقاب جماعي، موضحاً أن الهدنة كانت استجابة لنداءات الناس، وتخفيفا من معاناتهم.