ذات صلة

جمع

ميليشيا الحوثي تنقل انتصار الحمادي لسجن انفرادي عقب جلسة تعذيب وحشية

أفادت مصادر حقوقية بأن ميليشيا الحوثي نقلت الفنانة وعارضة الأزياء اليمنية انتصار الحمادي إلى سجن انفرادي، عقب جلسة تعذيب مروعة في المعتقل المركزي سيئ السمعة، شمال صنعاء.

ونقلت مصادر إعلامية يمنية، عن مصدرين أحدهما من نزلاء السجن المركزي، قولهما إن الفنانة الحمادي تعرضت للضرب المبرح والتشويه الجسدي من قبل سجانتها، حيث تقضي انتصار عقوبة جائرة بموجب محاكمة صورية، على حد وصف المنظمات الحقوقية.

تعذيبها بسلك كهربائي
كما أوضحت المصادر أن مسؤولة العنبر، أقدمت على ضرب الحمادي بسلك كهربائي في جميع أجزاء جسدها، بتهمة مضغ القات خارج عنبرها المحدد.

وكانت محكمة ابتدائية خاضعة للحوثيين، قضت في نوفمبر العام الماضي بحبس الفنانة انتصار الحمادي وإحدى رفيقاتها خمس سنوات، كما قضت بحبس أخرى ثلاث سنوات من تاريخ القبض عليهن في فبراير من العام نفسه.

تفاصيل الاعتقال
واعتقلت الشابة اليمنية انتصار الحمادي البالغة من العمر 20 عاما، بينما كانت في طريقها مع زمليتين لها في 20 شباط/فبراير العام الماضي.

وتعمل الحمادي المولودة لأب يمني وأم إثيوبية، كعارضة أزياء منذ أربع سنوات، ومثّلت في مسلسلين تلفزيونيين يمنيين عام 2020.

والدها كفيف وشقيقها معاق
وقال أفراد من عائلتها حينها لمنظمة هيومن رايتس ووتش إنّها المعيل الوحيد لأسرتها المكوّنة من أربعة أشخاص، بمن فيهم والدها الكفيف وشقيقها الذي لديه إعاقة جسدية.

وفي أيار/مايو الماضي، ذكرت منظمة العفو الدولية أن الحمادي أُجبرت على الاعتراف بعدة جرائم من بينها حيازة المخدرات والدعارة، وقررت السلطات إخضاعها لفحص “كشف عذرية قسري”.

كما تحدثت هيومن رايتس ووتش، عن إجبار ميليشيا الحوثي، الفنانة الحمادي على” توقيع وثيقة وهي معصوبة العينين أثناء الاستجواب، وعرضت إطلاق سراحها إذا ساعدتهم في إيقاع أعدائهم بالجنس والمخدرات”.