طارق صالح: الحوثي صعد من تحركاته العسكرية ولا يملك قرار الحرب والسلم

قال عضو مجلس القيادة الرئاسي طارق صالح، إن المليشيا الحوثية الإرهابية الموالية لإيران صعدت تحركاتها العسكرية، منذ بدء سريان الهدنة، عبر حشد المقاتلين ورفع وتيرة تجنيد الأطفال، وتحريك الأسلحة الثقيلة والمتوسطة والعربات والذخائر لجبهات القتال في محافظتي مأرب وتعز.

وأكد طارق صالح، خلال لقائه قيادات محور البرح، الاثنين 27 ييونيو 2022،  أن الممارسات الحوثية تكشف إصرار عبدالملك الحوثي على الاستمرار في الحصار الغاشم لتعز، ورفضه كل المبادرات المقدمة لفتح الطرق الرئيسية في المحافظة، وتؤكد أن المليشيات الحوثية لا تملك قرار الحرب والسلام وتستخدم كأداة بيد النظام الإيراني لزعزعة الأمن والاستقرار في اليمن والمنطقة وتهديد المصالح الدولية في البحر الأحمر وباب المندب.

وأشار العميد طارق صالح إلى تصعيد المليشيات الحوثية أنشطتها الإرهابية لزعزعة الأمن والاستقرار في المناطق المحررة واستهداف القيادات الوطنية والسياسيين والإعلاميين بالتنسيق مع التنظيمات الإرهابية، مشيدا في هذا الصدد بتمكن الأجهزة الأمنية بالتنسيق مع شعبة الاستخبارات في المقاومة الوطنية من ضبط خلية إرهابية مرتبطة بما يسمى جهاز الأمن والمخابرات التابع للمليشيات الحوثية، أوكلت لها مهام تقطع وحرابه في الساحل الغربي.

ووجه العميد طارق صالح محور البرح بالتعاون مع الأجهزة الأمنية ضمن مسرح العمليات للتصدي لأي مظاهر تخل بالأمن والاستقرار والسكينة العامة للمواطنين، وتوفير بيئة جاذبة للاستثمار.

كما وجه عضو مجلس القيادة الرئاسي طارق صالح قيادات محور البرح برفع درجة الجاهزية والاستعداد القتالي تحسباً لأي احتمالات، والحفاظ على المعدات والآليات، والاهتمام بتدريب وتأهيل الأفراد في مختلف التخصصات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *