وفاة طفلة نتيجة خطأ طبي في مدينة إب

 

 

توفت طفلة في مدينة إب بعد أن أخضعت لعملية جراحية دون موافقة أهلها في أحدى مستشفيات مدينة إب.

 

يقول أحد أقارب الطفلة، بأن الدكتور/ محمد الوجيه قام بإحالة الطفلة “جنى عمر حسن صالح” إلى المستوصف اليمني الكوبي بمديرية الظهار، للعلاج هناك، والتي ذهبت إليه سيرا على الاقدام.

 

وأضاف بأنهم تفاجؤوا قيام الدكتور المختص في المستوصف بإجراء عملية جراحية لها دون أخذ أي موافقة أو حتى رأي لأهلها، وذلك بفتح حبه في حلقها الأمر الذي أدى إلى وفاتها على الفور.

 

الجدير بالذكر أن هناك تزايد كبير في حالات الوفاة بالمنشئات الطبية في محافظة إب، ولم تكن جنى هي الأولى وكذلك الأخيرة على حد وصف ناشطون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *