غريفيث يتجه إلى الرياض لبحث مسودة أممية للسلام في اليمن

 

 

 

يصل المبعوث الأممي لليمن “مارتن غريفيث”، اليوم الأحد إلى العاصمة السعودية الرياض؛ لبحث مسار الإعلان المشترك (مسودة مبادرة أممية) لحل الأزمة اليمنية، وفق مسؤول أممي.

 

ونقلت وكالة الأناضول عن مسؤول أممي فضل عدم ذكر اسمه، القول إن “غريفيث يصل الرياض الأحد، قادما من الأردن، لإجراء مباحثات مع مسؤولين في الحكومة اليمنية والجانب السعودي (لم يحددهم)”.

 

وأشار إلى أن “المباحثات تهدف لإقناع الحكومة اليمنية بالموافقة على مسودة الإعلان المشترك لحل الأزمة وإنهاء الصراع الدائر في البلاد منذ نحو (6) سنوات”.

 

وتتضمن مسودة المبادرة في أبرز بنودها، وقف شامل لإطلاق النار، والشروع في استئناف المشاورات السياسية في أقرب وقت، إضافة إلى ترتيبات إنسانية لتحفيف معاناة الشعب اليمني جراء الصراع.

 

والجمعة بحث غريفيث، عبر دائرة تلفزيونية مغلقة، مع رئيس ما يسمى بالمجلس السياسي الأعلى “مهدي المشاط”، تطورات الأزمة اليمنية، ومسودة الإعلان المشترك، وأزمة خزان صافر النفطي.

 

وأنهى اللقاء قطيعة استمرت نحو (3) شهور بعد رفض الجماعة مقابلة غريفيث في العاصمة العمانية مسقط، احتجاجا على “تصاعد الضربات الجوية السعودية ضدها في صنعاء ومناطق متفرقة من اليمن”.

 

وتبذل الأمم المتحدة منذ سنوات جهودا لوقف القتال في اليمن، وإقناع الأطراف بالعودة إلى طاولة المفاوضات، إلا أنها لم تفلح في ذلك حتى الآن، وسط اتهامات متبادلة بالتصعيد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *