الطب الشرعي يكشف عن مستجدات قضية الطفلة ”روان الأغبري” التي ماتت بضروف غامضة في محافظة إب

 

 

كشفت مصادر محلیة عن آخر مستجدات قضیة الطفلة “روان طلال الأغبري” التي قتلت بظروف غامضة في محافظة إب.

 

وقالت المصادر أنها من خلال الكشف الطبى وتشریح جثمان المذكورة من قبل الطبیب الشرعي تبین أن سبب الوفاة ناتج عن توقف القلب بسبب تودم وإحتقان الدماغ الناتج عن نوبات تشنجیة.

 

وبحسب الطب الشرعي فإنه من المعتاد مشاھدت ھذه الأعراض وحدوثھا في حالات الصرع وأن الوفاة طبیعیة.

 

وكانت مصادر محلیة في محافظة إب قالت في وقت سابق أن الطفلة “روان الأغبري” والتي تبلغ من العمر عشر سنوات توفیت خنقا بعد تعذیبھا من قبل زوج أمھا في قریة المحمول في محافظة إب.

 

وإفادت المصادر بأن الطفلة روان كانت تتعرض للتعذیب بشكل یومي من قبل عمھا زوج أمھا المدعو “مبارك نعمان”وبتواطؤ من أمھما.

 

وأكدت المصادر بأن المجرمان كانا ینفذان تعذیبھما للطفلة البریئة بشكل یومي وقبل ثلاثة أیام أتي الأھالي إلى مسرح الجریمة لیجدوا روان تتنفس ببطء، ووجدوا أثار الخنق واضحة حول رقبتھا، وعلى الفور طلبوا من عمھا أن یقوم بإسعافھا، لكنه لم یفعل!

 

وأشار الأھالي إلى أن الجاني قام مسبقاً بحفر قبر للطفلة حتي یتم دفنھا لیلاً، في محاولة لاخفاء جریمتھ البشعة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *