مقتل امرأة واصابة أربعة آخرين بينهم طفلين بقنابل القاها قيادي حوثي على منزلهم في السياني

قتلت امرأة وأصيبت امرأتان وطفلان من عائلة واحدة، بهجوم مسلح نفذه قيادي حوثي، على منزل مواطن في مديرية السياني، التابعة لمحافظة إب.

 

وقال سكان محليون، إن قيادياً حوثياً يدعى “محسن دايل دحان” بمعية نجله وعدد من أفراد المليشيا، هاجموا منزل المواطن “ياسين الشلح” في مديرية السياني، وقاموا بقذف عدد من القنابل اليدوية إلى داخل المنزل، أثناء اجتماع النساء والأطفال لتناول وجبة الغداء.

 

وأضافوا، أن الهجوم أسفر عن مقتل زوجه المواطن ياسين الشلح، وإصابة والدته وامرأة وطفلين، بجروح مختلفة.

 

هذا وتشهد محافظة إب أعلى نسبة لتفشي الجرائم على مستوى الجمهورية اليمنية، حسب ما أكدت تقارير حقوقية صادرة عن المنظمات المحلية والدولية.

 

حيث تصدرت مدينة “إب” قائمة المدن اليمنية المكتوية بنيران الانتهاكات والجرائم، من قتل واختطاف ومداهمات ونهب للممتلكات على مستوى المحافظات الواقعة تحت سلطة صنعاء، والتي وصلت جرائم القتل فيها إلى (350) جريمة خلال الستة الأشهر الأخير فقط.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *