ضغوط حوثية تدفع عميد الطب بجامعة إب للاستقالة

دفعت الضغوط الحوثية، عميد كلية الطب بجامعة إب، لتقديم إستقالته بعد أن أدخل الحوثيون طلاب للدراسة بالكلية بصورة مخالفة للقانون.

 

وأفادت مصادر أكاديمية بجامعة إب، بأن جماعة الحوثي أدخلت طلابا للدراسة في كلية الطب بدون إختبارات قبول أو تنافس كما هو معمول به في جميع كليات الطب في العالم.

 

وبينت المصادر، أن قيادات حوثية وجهت بقبول أسماء من جماعة الحوثي أو موالين لتلك القيادات مقربين منهم، وجهت بقبولهم للدراسة بكلية الطب.

 

وأشارت المصادر إلى أن الضغوط التي مورست على عميد كلية الطب بجامعة إب، أجبرته على تقديم إستقالته من منصبه، في الوقت الذي تمارس عليه ضغوطا عليا لإجباره على التراجع عن إستقالته التي رفعها لقيادة الجامعة المعينة من قبل الحوثيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *