عصابة مسلحة تمارس التقطع على المواطنين والمسافرين في مخادر إب


تعرض عدد من المواطنين بإحدى المناطق شمال محافظة إب وسط اليمن، لعمليات تقطع ونهب وسط فوضى أمنية عارمة تشهدها المحافظة الخاضعة لسيطرة جماعة الحوثيين.

وقالت مصادر محلية إن عصابة مسلحة تمارس التقطع ونهب المواطنين، بقيادة المدعوان ظافر فؤاد درهم زمام ومهيب امين داحش، في مديرية المخادر شمال محافظة إب.
وبحسب المصادر فقد قامت العصابة بالتقطع لسائق دراجة نارية يدعى “إبراهيم ميدمة” في منطقة بني شمسان بمديرية المخادر شمال محافظة إب.

وأفادت المصادر أن العصابة أطلقت على سائق الدراجة النارية، الرصاص الحي وأصابته بشكل مباشر، وتم نقله الى أحد مستشفيات مدينة إب.

من جهتهم قال اهالي مديرية المخادر أنه وفي الوقت الذي تمارس العصابة التقطع والحرابة لم تحرك الجهات الأمنية الخاضعة للجماعة أي ساكن، مؤكدين وجود إرتباط وثيقة بينهم وتلك العصابات التي تنهب المواطنين ويجري تقاسم المنهوبات بين أفراد العصابة وقيادات حوثية.

وتشهد محافظة إب الخاضعة لسيطرة جماعة الحوثي، فلتان أمني مروع زادت معه حدة الجرائم وأعمال القتل والنهب والسطو على ممتلكات المواطنين العامة والخاصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *