قاتل الأطفال الثلاثة ”أبناء العمير” في إب يطالب المحكمة بسرعة تطهيره

قالت مصادر قضائية ان قاتل الأطفال الثلاثة بمنطقة وادي الجنات مديرية بعدان محافظة إب طالب المحكمة بسرعة تطهيره من ذنبه بعد اعترافه واقراره بارتكاب الجريمة وقتل الأطفال الثلاث” أبناء العمير” .

وأضافت المصادر انه في الجلسة الأولى، لقضية مقتل الثلاثة الأطفال من أبناء العمير في منطقة معقاب وادي الجنات عزلة الحيث مديرية بعدان محافظة إب , تم مواجهة القاتل ويدعى عامر أحمد فيروز ويبلغ من العمر (30) عام باعترافاته السابقة والتي تضمنها ملف القضية , وقد اقر واعترف للمرة الثانية بارتكابه لهذه الجريمة ، واقر بما جاء من اعترافات في ملف القضية بشكل كامل.

وكانت قد تمكنت الأجهزة الأمنية بمحافظة إب قبل اكثر من شهر من القبض على قاتل الأطفال الثلاثة بمنطقة وادي الجنات مديرية بعدان، بعد عملية مطاردة له، ثم محاصرته والقبض عليه في منطقة جبل غراب وبحوزته أداة الجريمة السلاح الذي قتل به الاطفال.

وقال مصدر امني إن القاتل عامر , اعترف بجريمته فور القبض عليه

وبحسب المصدر فإن القاتل متزوج من شقيقة اثنين من المجني عليهم وارتكب جريمته بعد أن رفض أهلهم اعادتها له

وفي تفاصيل الجريمة البشعة التي أثارت الرأي العام , قاتل الأطفال الثلاثة ، كان متزوج بأخت الطفلين المجني عليهما نور الدين وأنور العمير وابن عمهما وقد نشب خلاف اسري بينه وبين زوجته انتهى بالطلاق وظل الجاني متأثر من موضوع الطلاق رغم انه قد تزوج بأخرى فأراد أن ينتقم من عمه و زوجته ، فقام بعد زواجه من الزوجة الثانية بعشرة أيام بالترصد للأطفال الثلاثة أثناء خروجهم فجرا من قريتهم بوادي الجنات مديرية بعدان وتوجههم نحو السحول لقطف القات مقابل اجر يومي يتقضونه مقداره خمسمائة ريال باليوم فقط و باشر بإطلاق النار عليهم ليسقط الثلاثة قتلى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *