عصابة تشنق سائقًا على قلاب شاحنته بإب

تعيش محافظة إب وسط اليمن أوضاع أمنية متدهورة في ظل سيطرة جماعة  الحوثي ، حيث تشهد مديريات المحافظة بشكل مستمر جرائم بشعة راح ضحيتها الكثير من المدنيين الأبرياء.
وتعكس الجرائم المتصاعدة حالة الإنفلات الأمني الفادح الذي وصلت إليه إب في ظل قبضة الحوثيين الذين باتو يغذون الصراعات والعصابات المسلحة من أجل فرض سيطرتهم وتنفيذ أعمالهم الإجرامية.
وتنتشر في المحافظة الكثير من العصابات المسلحة التي تتبع قيادات حوثية قادمة من صعدة معقل ال أو قيادات محلية متحوثة من أبناء إب ، حيث تمارس تلك القيادات أعمال نهب وسلب للمال العام وإيرادات المحافظة وصولاً إلى نصب نقاط جبايات وفرض إتاوات على المركبات والمسافرين على الطريق الدولية.
خلال الساعات الماضية هزت محافظة إب جريمة بشعة عقب إقدام عصابة مسلحة مدعومة من الحوثيين على شنق أحد سائقي الشاحنات عقب رفضه دفع إتاوات للمرور.
وقال مصدر محلي أن عصابة تقطع أعدمت سائق قلاب يدعى حمدي الحبيشي بطريقة بشعة حيث تم رفع مؤخرة القلاب ونصب مشنقة على طرفها ، موضحا أن الحبيشي رفض ابتراز العصابة التي تفرض إتاوات على سيارات النقل.
وأضاف المصدر المواطن الحبيشي رفض ابتزازه في قوت اهله فعاقبته العصابة بشنقه على قلاب شاحنته وتركها في الطريق لتخويف المواطنين وسائق الشاحنات والقلابات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *