استمرار أعمال الجباية والاعتقالات بحق تجار إب

تستمر هيئة الزكاة اللاشرعية فرض الأتاوات الغير شرعية على تجار إب، وأعتقال كل من يخالف أو يرفض أو حتى يستفسر عن مرجعية أحتساب تلك الأرقام الكبيرة التي تطلبها منهم.

 

حيث وجه المطلوب أمنيا ماجد التينة والمعين من قبل جماعة الحوثي مديرا لهيئة الزكاة المستحدثة، بالقبض على تجار الخردوات إبراهيم محمد ناجي علي بمديرية الظهار لمطالبته بخروج لجنة لتقدير مبلغ الزكاة المقر دفعها منه.

 

وأكدت مصادر بان المطلوب ماجد التينة، قد رفض التوقيع على استمارة اللجنة التي قدرت مبلغ الزكاة على التجار بمبلغ (80,000) ريال واخفى الاستمارة في جيبة، وطلب عمل استمارة بمبلغ (400,000) ريال بدلا من المبلغ المقدر.

 

 

وأضافت المصادر أن المبلغ المقر من اللجنة بحد ذاته مبلغ أكبر بكثير مما قام بدفعه في العامين 1439و1440 والمقدر بمبلغ (50,000) ريال.

 

 

هذا وقد تم اطلاق سراح التاجر من هيئة الزكاة بعد دفع المبلغ مجبورا وسجنه لمدة تزيد عن (10) ساعات.

 

الجدير بالذكر أن التينة قد صدر بحقة عدة أوامر قهرية من قبل نيابة الأموال العامة بمحافظة ذمار على ذمة عدد من القضايا أخرها كان الاعتداء بالضرب هو ومرافقيه على رئيس نيابة الأموال العامة، ويتداول ناشطون أن التينة مسنود من رئيس ما يسمى باللجان الثورية محمد علي الحوثي، وهو الأمر الذي جعل من التينة القوة التي لا يتجرأ أكبر رأس في المحافظة على مجابهته على حد وصفهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *