خاص| مقتل ستينية في منزلها بمجمع الغيثي في مدينة إب

 

 

 

أفاقت مدينة إب صباح اليوم 18 مايو 2020، على فاجعة جريمة مروعة ضحيتها ربة بيت ستينيه قتلت بالسكين أثناء مقاومتها للص دخل منزلها بحارة مجمع الغيثي في منطقه المعاين.

 

 

قالت مصادر خاصة لـ”إب أونلاين” أن زوج الضحية يحيى المخلافي خرج صباح اليوم لرؤية صبة البيت المقابل له وترك الباب مفتوح، وتفاجئ عند عودته بزوجته ملقية على الأرض، وقاموا بإسعافها على الفور إلى أقرب مستشفى من البيت”.

 

وأضافت المصادر: “وتفاجئ الجميع عند وصولهم للمستشفى، والكشف عليها بخبر أنها توفت أثر تعرضها لضربة بسكين في قلبها فارقت الحياة على الفور أثرها”.

 

ورجحت المصادر أنها قتلت أثر مقاومتها لسارق، يعتقدون أنها تعرفت على هويته مما دفعه إلى طعنها بسكين على قلبها لإخفاء الجريمة بجريمة أكبر ولاذ بالهرب بعدها.

 

هذا وأكدت المصادر عثور البحث الجنائي على أداة الجريمة (السكين) في موقع الجريمة (منزل الضحية)، وبأن إدارة البحث تقوم حاليا باستكمال التحقيقات للوصول إلى مرتكب الجريمة.

 

الجدير بالذكر، أن محافظة إب ومنذ ما يزيد عن الخمس السنوات الأخيرة، تتصدر قائمة الجرائم بين القتل والسرقة والحرابة على مستوى الجمهورية في عدد من مناطق ومديريات المحافظة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *