مقتل شخص واصابة اخر بالمجعارة في مدينة إب

مع استمرار الانفلات الأمني بمحافظة إب، جريمة جديدة بحق شاب عشريني من أبناء حارة المجعارة بمدينة إب القديمة فقد حياته وأصابة أخر، أثر تقديم شكوى تهديد للجهات الأمنية.

 

 

وأكدت مصادرنا بأن المدعو “حمادة غوبر” أقدم على قتل أبن المواطن “عبده أحمد علي عبدالله المهندي” المشهور بـ”الحمامي” وجرح أخر من أبناء منطقة المجعارة ولاذ بالفرار.

 

وأضافت المصادر لـ”إب أونلاين” بأن الحمامي قام بتقديم بلاغ تهديد المدعو غوبر له ولأولاده بالقتل بعد سرقة بطارية سيارته الشخصية للأول للقسم الشرقي أملاً في ان يأخذ حقه وحمايته هو واولادة، إلا أنه تفاجئ بتحويل البلاغ خطيا من قبل مدير القسم إلى عاقل الحارة “لجمع الاطراف وحل الخلاف كما هو موضح بالشكوى المرفقة.!”، رغم أن التهمة جنائية وهي في صميم مهام اقسام الشرطة التي أصبحت تعمل بالشحن الفوري على حد قول أبناء المنطقة.

 

هذا وقد أفادت مصادر محلية بالمنطقة بأن مرتكب الجريمة المدعو غوبر قد قام في وقت سابق بألقاء قنبلة يدوية على القسم الشرقي، الأمر الذي تسبب في مقتل أحد أفراد الجند فيه من أبناء مديرية القفر، ويتداول أبناء المنطقة أن غوبر منسود بظهر يحمية، الأمر الذي خلق خوف لدى ضباط وأفراد القسم، وعدن تجرأهم على الخروج أو القبض عليه.

 

هذا وتشهد محافظة إب أرتفاع مرعب في معدلات الجريمة في مختلف مديريات ومناطق المحافظة، دون أن تلمس أي جهود أمنية حيال ذلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *